الاعتقالات الأخيرة في #الجزائر: استجابة للمتظاهرين أم تصفية للمنافسين؟ نقطة حوار

تثير التطورات المرافقة للحراك الشعبي في الجزائر مخاوف لدى فئات عريضة من الجزائريين حول نية المؤسسة العسكرية التي يقودها نائب وزير الدفاع رئيس الأركان الجنرال أحمد قايد صالح.

محاور حلقة يوم الأربعاء 8 أيار/ مايو قدمها لكم محمد عبدالحميد:

ما هدف الجيش الجزائري من اعتقال ومحاكمة أقطاب نظام بوتفليقة؟
هل يسعى الجنرال قايد صالح فعلا الى القضاء على منافسيه المحتملين؟
ألا تعكس الاعتقالات والمحاكمات حسن نية الجيش وتجاوبه مع مطالب المتظاهرين في تعقب رؤوس الفساد؟
لماذا يشكك الجزائريون في نوايا الجنرال قايد صالح بالرغم من التزامه بمطالب المتظاهرين؟

شارك برأيك عن طريق:
http://www.bbc.com/arabic/interactivity
http://facebook.com/hewarbbc

للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا http://www.bbc.com/arabic/media
اشترك في بي بي سي http://bit.ly/BBCNewsArabic

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Captcha loading...

− 1 = 1