“ربطا نفسيهما بالقنابل وأمسكا بي”

عندما كانت هافن شيبرد طفلة فجر والداها قنبلة انتحارية مصممة لقتل جميع أفراد العائلة.
قتل والداها على الفور و نجت هافن بأعجوبة لكنها فقدت كلتا ساقيها.
تتدرب هافن الآن على السباحة لتشارك في أولمبياد المعاقين بعد أن تبنتها اسرة أمريكية

للمزيد من الفيديوهات زوروا صفحتنا http://www.bbc.com/arabic/media
اشترك في بي بي سي http://bit.ly/BBCNewsArabic

Leave a Reply

Your e-mail address will not be published. Required fields are marked *

Captcha loading...

24 + = 25